جديد الصور
جديد المقالات
جديد الأخبار

10-14-1442 11:39
 

بـ 26 آية.. "العمراني" يعفو عن قاتل ابنه!
《ومن عفا وأصلح فأجره على الله》.. نعم هناك من يعفو لوجه الله تعالى دون أي مقابل إيماناً منه بأن فقدان العزيز لا تعوضه أموال الدنيا ولا كنوزها ويبتغي الأجر والثواب من عند الله، وهذا ماجسده يوم الأثنين الماضي المواطن الشهم الكريم عوض سليمان النخيري العمراني الذي سطر موقفاً يخلده التاريخ ويدرس للآخرين ولمن يتاجرون في الدم بمبالغ «مليونية» تعجيزية مستغلين حقهم الشرعي في الدية - الذي لايختلف عليه اقنين - حيث عفا عن قاتل إبنه مشعل عوض العمراني رحمه الله واسكنه فسيح جناته وقدم هذا التنازل قُبيل تنفيذ القصاص في ساحة القصاص تنازل الرجال الكرماء الأوفياء الشجعان حيث أعتق رقبة الشاب نائل ضيف الله العطوي لوجه الله تعالى دون مقابل وإصراره على الحضور رغم أنه كان يرقد في المستشفى وخرج وقابل الجاني وحسب ماذكره إبن عمه من خلال إستضافته في برنامج الراصد في قناة الإخبارية مساء أمس أن والد المجني عليه طلب مقابلة إمام المسجد في السجن واستحلفه بالله عن الجاني هل يؤدي الصلاة وهل هو مستقيم وأجابه الإمام بقوله واللي استحلفني به أن هذا الشاب مستقيم ومن أصحاب الصف الأول في المسجد ولاتوجد عليه مشاكل وعند ذلك قال عفوت عنك لوجه الله سبحانه وتعالى دون أي مقابل وأشترط أنه لايرغب إقامة أي مناسبات له أو تقديم هدايا أو أموال وأنه يكفيه أنه قرأ ٢٦ آية تتحدث عن العفو في القرآن الكريم.

لقد كسب هذا الرجل الأجر العظيم في عتق رقبة الشاب لوجه الله وإدخال الفرح لأسرته وخاصة والدته التي تنتظره كل يوم وبعد أن توفي والده رحمه الله قبل اقل من سنة وهو في السجن وكسب العديد من المبادرات الطيبة والنبيلة منها تأجيل تنفيذ القصاص لما بعد رمضان ليكسب هذا الشاب المحكوم صوم رمضان وفضله وهذا وهذا إحسان من شخص كريم ورغم الواسطات التي طرقت بابه طوال مايقارب الاربع سنوات الماضية لم يصد أحداً واستقبل من حضر.

واذكر فجر يوم موعد التنفيذ دارات بيني وبين الأخ الصديق الشاعر محمد حمود العماوي العطوي محادثة على الواتس عن سماعه وجود تنفيذ حكم قصاص اليوم ولايعلم عن الشخص فابلغته بالشخص فقال سوف أبعث رسالة صوتية لشخص عزيز علي ومن أقارب والد المجني عليه لعل وعسى انه يوصلها له وهناك العديد ممن سعوا في طلب العفو وكانت الكلمة الأخيرة لكم وهذا الموقف الذي لايقدّم عليه سوى الرجال الكرماء المؤمنين الصابرين المحتسبين الذين فضلوا ماعند الله قال تعالى: ﴿ وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ * الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ)
فوالله ان هذا الرجل من العافين الذين تدبروا في آيات القرآن وماوعده الله لهم وذكره ماورد في القرآن عن ستة وعشرون آية عن العفو.

كذلك كان إستقبال صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك لابو بندر والد المقتول عندما علم بتنازله وفي نفس اليوم والكلمات التي أثنى فيها على عمله الذي يفتخر به الجميع وهناك وعلى مر العقدين الماضيين كانت هناك مواقف مماثلة لهذا الموقف ممن تنازلوا لله تعالى عن الجناة ورفضهم الملايين في منطقة تبوك وجميع هؤلاء استقبلهم سمو أمير المنطقة وأثنى عليهم وهذه الأعمال ستبقى وتذكر ويدعى لمن قام بها وهي رسالة نكررها لتجار الدم الذين استغلوا قضايا الدم وبالغوا في طلب الأموال المليونية واشققوا ولم يشفقوا على أهل الدم في حملات جمع الأموال المليونية ليقتدوا بما قام به عوض النخيري العمراني واذكر كذلك ممن تنازلوا في تبوك لوجه الله تعالى دون مقابل بطيحان العطوي رحمه الله ومرزوقة البلوي التي تنازلت عن قاتل إبنها لوجه الله تعالى ورفضت الملايين رغم أنها تقيم في سكن خيري وكذلك المواطن نعيم النحاس الذي اعفى عن قاتل ابنه لوجه الله تعالى وحضر رغم كبر سنه من محافظة الوجه لمدينة تبوك ليثبت تنازله لوجه الله تعالى ورفضه للاموال وكذلك المواطن محمد عيد العميرات العطوي الذي تنازل لوجه الله تعالى من قاتل ابنه وكذلك ناصر عودة الحويطي رحمه الله الذي تنازل عن باكستاني قتل طفله وغيرهم في تبوك وبقية مناطق المملكة ممن تنازلوا لوجه الله تعالى هولاء أجرهم عند الله عظيم وهم نماذج مشرفة في الصبر والإحتساب ونسأل الله أن يجزيهم خير الجزاء.

وفي الختام؛ هذه أبيات ارسلها لنا الأخ سالم مطلق النخيري العمراني بعد أن زف لنا بشرى تنازل إبن عمه الشهم الكريم عوض النخيري العمراني يقول فيها:

وش لون ماامدح متعبين الجمايل
ذولا بني عمي بعيدين الانظار
و الله يجملهم بوسط الحمايل
ويعيضهم في مشعل ب جنة ابرار
شفنا الصحف شفنا جميع الرسايل
والعفو عند المقدره شيمة احرار
واليوم هذا الفعل ماهو مثايل
عفيت مادورت تقييم الاسعار
وفعلك ياابو بندر مع الناس طايل
سطرتها باالمجد والوقت تذكار


عبدالرحمن محمد العطوي
إعلامي

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1746


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook



عبدالرحمن العطوي
عبدالرحمن العطوي

تقييم
3.51/10 (1126 صوت)


 
  •  

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع مايكتب في هذة الصحيفة يمثل رأي الكاتب ولايمثل رأي او توجة صحيفة صدى تبوك 2011م.